الرئيسية / الاخبار / أمير “الحدود الشمالية” يوجه بفتح تحقيق في واقعة انقطاع طريق رفحاء.. ويدعو المواطن المتضرر لزيارة الإمارة

أمير “الحدود الشمالية” يوجه بفتح تحقيق في واقعة انقطاع طريق رفحاء.. ويدعو المواطن المتضرر لزيارة الإمارة

تفاعل أمير منطقة الحدود الشمالية الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز مع مقطع فيديو تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي لأحد المواطنين يشتكي من انقطاع طريق رفحاء بشكل مفاجئ وكاد يتسبب في هلاكه وأسرته، ووجه بفتح تحقيق في الواقعة.

وقالت إمارة الحدود الشمالية اليوم "الأربعاء" إن الأمير فيصل شدد في توجيه عاجل لإدارة النقل على ضرورة رفع نتائج التحقيقات له عن أسباب الحادث والإجراءات المتبعة لتفادي وقوع حوادث مشابهة، فضلاً عن رفع تحقيق يظهر مدى التزام المقاول بمعايير السلامة العالية.

ووجه أمير المنطقة دعوة للمواطن بزيارة مقر إمارة المنطقة ومقابلته، مؤكدا حرص قيادة الوطن على سلامة أفراد المجتمع كافة من مواطنين ومقيمين وزائرين وتأمين الرعاية لهم.

وكان مواطن بثَّ شكواه عبر مقطع فيديو، جاء فيه أنه كان يسلك طريق الشمال المتجه إلى رفحاء، ووجد الطريق يتفرع يميناً ويساراً وللأمام، فقرر مواصلة السير للأمام، ليفاجأ بالطريق ينقطع به، دون وجود لوحات تحذيرية أو مطبات أو غيرها، فهوت سيارته داخل الوادي، لكنه نجا وأسرته التي كانت برفقته من كارثة محققة.

المصدر

تطبيق نشر سناب شات

شاهد أيضاً

بيان مشترك للدول المقاطعة: الحكومة القطرية عملت على إفشال المساعي والجهود الدبلوماسية لحل الأزمة

أصدرت المملكة العربية السعودية ، ودولة الإمارات العربية المتحدة ، ومملكة البحرين ، وجمهورية مصر العربية بياناً مشتركًا بعد استلام الرد القطري من صاحب السمو الشيخ / صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة . وفيما يلي نص البيان : تبعا ً للبيان الصادر بتاريخ ( 11 / 10 / 1438هـ ) الموافق ( 5 / 7 /2017مـ ) تؤكد المملكة العربية السعودية ، ودولة الإمارات العربية المتحدة ، ومملكة البحرين ، وجمهورية مصر العربية أن تعنت الحكومة القطرية ورفضها للمطالب التي قدمتها الدول الأربع يعكس مدى ارتباطها بالتنظيمات الإرهابية ، واستمرارها في السعي لتخريب وتقويض الأمن والاستقرار في الخليج والمنطقة ، وتعمد الإضرار بمصالح شعوب المنطقة ، بما فيها الشعب القطري الشقيق . وتشدد الدول الأربع على أن الحكومة القطرية عملت على إفشال كل المساعي والجهود الدبلوماسية لحل الأزمة ، الأمر الذي يؤكد تعنتها ورفضها لأي تسويات مما يعكس نيتها على مواصلة سياستها الهادفة لزعزعة استقرار وأمن المنطقة ، ومخالفة تطلعات ومصلحة الشعب القطري الشقيق . كما تتقدم الدول الأربع بجزيل الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ / صباح الأحمد ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *